العلم في عهد هارون الرشيد

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 25 أغسطس 2015 - 8:48 صباحًا
العلم في عهد هارون الرشيد

من القصص اللى بتبين مدى تقدم المسلمين فى الوقت اللى كان ظلام الجهل مخيم على عقول الاوروبيين هى قصة الساعة اللى اهداها هارون الرشيد (الخليفة العباسى) الى الملك شارلمان احد اعظم ملوك اوروبا ..
كانت ساعة مائية ضخمة طولها 4 امتار وكانت من النحاس الاصفر
كان فيها طريقتين لمعرفة الوقت وهما
1- كان فيها كرات معدنية بتقع على قاعدة الساعة النحاسية وبتعمل صوت رائع فى جوانب القصر الامبراطورى وعدد الكرات اللى كانت بتقع كانت بتحدد الساعة (يعنى مثلا الساعة 2 كان بيقع كورتين على القاعدة النحاسية وكل اللى فى القصر بيسمع صوت الكورتين ويقدر يعرف الساعة)
2- كان بيخرج عدد من التماثيل الصغيرة لفرسان وتدور حول الساعة من باب وتدخل من الباب الاخر (يعنى مثلا بردو الساعة 2 كان بيخرج تمثالين لفارسين وبيلفو حوالين الساعة ويدخلو من باب غير اللى خرجو منه)
تخيل بقى رد فعل ملك اوروبا وحاشيته كان ايه ؟؟!!!
قالو ان الساعة فيها شيطان وهو اللى بيحركها pacman emoticon مش كدا وبس دول جم للساعة بليل وكسروها علشان يطلعو الشيطان منها ولكن ملقوش غير الالات اللى بتحرك الساعة
يقال ان الملك حزن حزنا شديدا واستدعى احرف العمال علشان يصلحوها تانى بس معرفوش .. وحاشيته عرضت عليه انه يطلب من هارون الرشيد انه يرسل العلماء اللى اخترعوها لتصليحها لكن شارلمان رفض وقال (انني أشعر بخجل شديد أن يعرف ملك بغداد أننا ارتكبنا عارا باسم فرنسا كلها)

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مجله ايجي فاشون الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.